• يقاف تشغيل آلات تسهيل الوصول
  • تصريح تسهيل الوصول

    تصريح تسهيل الوصول

    تصريح تسهيل الوصول

    ترتيبات تسهيل الوصول في رمات هنديف

    نبذل في رمات هنديف جهدًا كبيرًا لتسهيل الوصول إلى الخدمات المقدّمة لجمهور الأشخاص ذوي المحدوديّات، بهدف جعل تجربة زيارتهم لنا تُلبّي احتياجاتهم الخاصّة.
    بموجب القانون، تعمل مُركّزة تسهيل الوصول السيّدة تامي تسيغلر. في حال واجهتم أيّ متطلبات خاصّة في موضوع سهولة الوصول يسرّنا أن تتوجّهوا إلينا عبر إحدى الطّرق التالية:
    الهاتف: 04-6298127  الخلويّ: 052-6901144  الفاكس: 04-6399117 أو عبر البريد الإلكترونيّ

    حدائق الذكرى ومركز الزوّار مُتاحين للوصول إليهما باستثناء مغارة القبر.

    موقف سيارات للمعاقين:
    تتوافر أماكن وقوف منظّمة للسيّارات في موقف السيارات الرئيسيّ وفي الموقف الفرعيّ.

    خدمات للمعاقين:
    في كل المرافق التي تتوافر فيها خدمات للجمهور الواسع، توجد أيضًا خدمات منظّمة للمعاقين.

    وسائل مساعدة لثقيلي السّمع:
    تتوافر أجهزة مساعدة لثقيلي السّمع في حانوت المعلومات، في صفوف التعليم، في قاعة عرض الأفلام، في الأوديتوريوم وفي جولات الإرشاد. لراحتكم – توجّهوا وأبلغونا مسبقًا بوصولكم من أجل تلقّي خدمة مريحة وسريعة.
    الهاتف:046298111، الرقم الدّاخلي: 4.

    في الإمكان استعارة كرسيّ عجلات من حانوت المعلومات – لزيارة الموقع.

    سهولة الوصول في موقع الإنترنت:
    نحن في رمات هنديف نبذل الجهود والموارد من أجل تسهيل الوصول إلى موقع الإنترنت الخاصّ بالشركة من أجل تمكين الأشخاص ذوي المحدوديّات أيضًا من استخدام الموقع.

    احتراسات بشأن سهولة الوصول
    عمومًا، تمّ بناء جميع صفحات الموقع كصفحات يمكن الوصول إليها حسب المستوى AA.
    مع ذلك، على الرغم من جهودنا لجعل جميع الصفحات متاحة على الموقع، إلا أنّه قد تظهر في الموقع أجزاء لا يمكن الوصول إليها بعد.
    من الجدير بالذكر أنّ هناك عدة صفحات تحتوي على مكوّنات خارجيّة لا تقع ضمن سيطرتنا ولا يمكن الوصول إليها، وبالتّالي فإنّ الصفحات التالية لا تستوفي معايير سهولة الوصول:

    https://ramat-hanadiv.gardenexplorer.org/

    http://ramathanadiv.maps.arcgis.com

                                  

  • C C C
  • التوجيه بواسطة لوحة المفاتيح
    You may skip between the website elements using the "TAB" key, Activate a link or button using the "Enter" key, Skip back to the previous element using the combination of SHIFT+TAB

قصة الحديقة

منظر حديقة رمات هنديف
في شهر شباط من عام 1914، تجوّل البارون بنيامين إدموند دي روتشيلد على الجوانب الجنوبية من جبال الكرمل وعبر عن رغبته في أن يدفن في "الصخرة".
 في عام 1936  بادر جيمس دي روتشيلد إلى إقامة الحدائق الحالية. الجبل المعروف باسم أم العلق، اختير ليكون الموقع الذي تغرس فيه الحدائق، بسبب جماله وبسبب موقعه الجغرافي بين مستعمرات البارون في السامرة من الشرق، وتلك التي على ساحل البحر المتوسط من الغرب. 
دعي أربعة عشر من خيرة المهندسين المعماريين في البلاد لتقديم عروضهم لتخطيط المشروع، الذي كان من شأنه أن يشمل العناصر التالية: مغارة قبر محفورة في الصخر، مشيدة بمستوى عالٍ يضمن صمودها، ومن حولها حديقة ومتنزّه في غاية الحسن والجمال، بحيث تزهر الأزهار فيها طوال فصول السنة.   
المهندس المعماري أوريئيل (أوتو) شيلر فاز بالمناقصة ودعا مهندس الحدائق شلومو فاينبيرغ، عضو كيبوتس ياجور، للمشاركة في اختيار تركيبة النباتات المختلفة ومواقعها في الحديقة. بدأت عملية إقامة حدائق الذكرى عام1938،لكن حتى عام  1948  لم يطرأ تقدم كبير بسبب إزعاجات الحرب. بعد قيام الدولة استكملت المخطّطات وبدأ العمل مرّة أخرى. 
تمّ استئجار شركة "سوليل بونيه" من حيفا وشركاتها الفرعية كمقاولين رئيسيين. واستخدمت في أعمال البناء حجارة وموادّ بناء إسرائيلية فقط. تمّ تصميم التماثيل في الحديقة من قبل رودا ويسرائيل تراوب من زخرون يعقوب. 
استكمل العمل في نهاية المطاف عام 1954
، عندها تمت الإجراءات المطلوبة لنقل رفات البارون والبارونة للدفن من جديد. تم تحويل اسم موقع الذكرى، بموجب قانون تمّ سنه من أم العلق، إلى "رمات هنديف".
 
 

معلومات عملية

Opening Hours

الأحد - الخميس: 08:00 – 16:00، الجمعة: 08:00 – 14:00
السبت: (باحة القبر مغلقة) 08:00 – 16:00

Contact Us

للتفاصيل والمعلومات: 04-6298111

Directions

لقد تم إغلاق معبر القطار في بنيامينا، مفترق الشارعين 653 و- 652.

كونوا أوّل مَن يعلم!

النشرة البريدية الخاصّة برمات هنديف تُرسَل مرّة في الشهر، وهي تطلعكم على آخر المستجدّات الحاصلة في الموقع، الأحداث، المؤتمرات وغيرها.
كنْ أوّلَ مَن يعلم!
سجّلْ لقائمة التوزيع الخاصّة بنا واطّلعْ على آخر النشاطات
إلغاء